Deprecated: Function eregi() is deprecated in /home/manews/public_html/global.php on line 252

Deprecated: Function eregi() is deprecated in /home/manews/public_html/index.php on line 272

Deprecated: Function split() is deprecated in /home/manews/public_html/index.php on line 369
"سلطوية العسكر تخسف بحرية الرأي في مصر إلى الحضيض"
الجمعة 19 اكتوبر 2018 - 04:23
بالأسماء.. إصابة 10 أشخاص نتيجة نشوب حريق بأحد مصانع الألومنيوم بميت غمر
اختيار هشام صبرى منسقا عاما لرابطة " الشباب قادمون" بالسنبلاوين
الصندوق الإجتماعى يمنح الدقهلية 5 مليون جنيه لتمويل مشروع رصف طرق 3 قرى بالمحافظة
د. حازم عيسوى يكتب.. هل تظل الدولة في مواجهة المجتمع المدني؟
صور.. إحباط مفعول عبوة بدائية الصنع بجوار محل ملابس بمنطقة ميت حدر بالمنصورة
حبس 3 مسجلين خطر 4 أيام ضبط بحوزتهم على 50 لفافة بانجو وسلاح آلي وقنبلة غاز بالمنصورة
القضاء الإدارى يؤجل قضية إزالة «كوبري العجايبة» لـ 6 يناير القادم
الشوادفي يشيد بجهود شركة مياه الشرب والصرف الصحي خلال الشهر الماضي
إيقاف المدير الفنى لكهرباء طلخا مباراتين وتغريمه 250 جنيه
العثور علي 4 جثث لغرقي المركب "بدر الاسلام"
تنفيذ مشروع الأسبوع البيئي بقرية السماحية ببلقاس
أسرة "عوض" بلا عائل بعد غرق ابنهم بمركب "بدر الاسلام"
تجمهر أهالي المطرية أمام قسم الشرطة إحتجاجا على غرق مركب"بدر الاسلام"
شباب أجا يفقد خدمات محمد صلاح 3 أسابيع للإصابة
حجازى: 3 قوافل طبية بجمصه استفاد منهم 2938 حالة

تحقيقات وحوارات


"سلطوية العسكر تخسف بحرية الرأي في مصر إلى الحضيض"

نسرين السعيد | 10/05/2014 | عدد القراء: 3212
الناشط السياسي- علاء عبد الفتاح

الناشط السياسي- علاء عبد الفتاح


رغم إطلاق سراح الناشط السياسي المصري البارز علاء عبد الفتاح، بعد أن كان القضاء المصري قد حكم عليه بـ15 عاما في السجن، إلا أن حرية الرأي والصحافة في مصر في حالة متدهورة، كما يرى الناشط المصري عمر هاميلتون.

كيف تقيم أنت وغيرك من النشطاء والصحفيين، إطلاق سراح الناشط علاء عبد الفتاح؟

عمر هاميلتون: هو خبر جيد جدا بالطبع للوهلة الأولى، لكنه بالتأكيد لا يبعث على الشعور بالحماس، ربما بوسعنا الحديث عن استراحة لالتقاط الأنفاس فقط، فالقضية ستتواصل والاتهامات ستبحث من جديد، القاضي تنحى عن نظر القضية ولا نعرف السبب بالتحديد. لا يمكن لأحد في مصر تخيل أن البلاد تسير على الطريق السليم لتحقيق دولة القانون طالما لم يتم إسقاط كافة الاتهامات وإبطال قانون التظاهر الصلد.

ما هي الرسالة التي ترغب الحكومة والقضاء في إيصالها من خلال إطلاق سراح عبد الفتاح؟

من الصعب قراءة أفكارهم. سناء شقيقة علاء تقبع هي الأخرى في السجن منذ الحادي والعشرين من حزيران/ يونيو الماضي (2014) بنفس التهمة وهي التظاهر. دخلت سناء في إضراب عن الطعام منذ 20 يوما وجلستها المقبلة ستكون في الحادي عشر من تشرين أول/ أكتوبر المقبل (2014). بعد ثلاثة أيام أعلن القاضي تنحيه عن النظر في القضية.. يبدو أن الدولة تعطي بيد وتأخذ بالأخرى..أسباب تنحي القاضي عديدة ربما هناك رغبة في تكليف قاضٍ أكثر صرامة وربما شعروا بالحرج بعد عرض الفيديو الخاص بزوجة علاء والذي تمت مصادرته لدى تفتيش منزلهما ليلا دون أي سند قانوني، الأمر الذي أثار ضجة على مستوى الإعلام العالمي.

هل يؤثر الخط الذي تسير عليه الحكومة، على منتقديها وعلى عملك أنت شخصيا كصحفي؟

كل شيء زاد صعوبة فالسلطوية وصلت لمرحلة متقدمة، مرحلة محزنة لم تصل إليها حتى في ظل حكم مبارك. ثمة محاولات مكثفة لإسكات الأصوات المنتقدة سواء في الجامعات أو داخل الحقل الإعلامي أو المؤسسات غير الحكومية ومنظمات حقوق الإنسان. نتحدث هنا عن إجراءات ممنهجة وقاسية. يعرف هؤلاء الناس بدقة، الدوائر التي ولدت فيها الثورة والشبكات التي أبقتها على قيد الحياة، وهم يعملون على ضرب هذه النقاط واحدة تلو الأخرى، وهو ما يصعب عملنا للغاية في اللحظة الراهنة. يمكن الآن أن تتعرض للاعتقال لأي سبب..كوضع ملصق في مكان ما أو حتى لحمل خطاب شخص معتقل في جيبك.

هل تعرضت أنت أيضا للحبس في ظل الحكومة الجديدة؟

لا..تم احتجازي فقط لفترة قصيرة في إحدى المرات وفي مرة أخرى، جرى التحفظ على المعدات التي كانت بحوزتي خلال إحدى المظاهرات.

بعد مرور مائة يوم على حكم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، كيف تقيم مجهوده في مجال حرية الرأي وكم درجة من عشرة يمكن أن يحصل عليها؟

صفر. أول شيء فعلته الحكومة بعد تقلد الحكم كان غلق كافة المحطات التليفزيونية غير المحببة لهم ثم غلق المحطات الأخرى المتبقية للقوى المعارضة، علاوة على ذلك تزيد التكهنات بشأن تطوير نظام إلكتروني يمكنه رصد العبارات المكتوبة بالعربية الدارجة على مواقع التواصل الاجتماعي. كما أن جميع القنوات الفضائية التي كانت مستقلة حتى الآن، صارت تنتهج خط الدولة. هناك 25 شخصا يتحكمون في الإعلام، وحين يتمكن المرء من جلب هؤلاء الناس إلى جانبه فيعني هذا حل جميع مشكلات الحكومة. أما الصحف المستقلة التي تجرؤ على انتقاد الحكومة فهي تعرف الخطوط الحمراء التي لا يمكن لمحرريها تجاوزها بأي حال من الأحوال. بشكل عام يمكن القول إن حرية الرأي وصلت إلى الحضيض.

برأيك ما هي الخطوات التي يجب اتخاذها على الفور لدعم حرية الرأي والتعبير وإعادتها للطريق السليم؟

الأمر بسيط للغاية، يتعين فقط على الحكومة التوقف عما تفعله الآن. الوسط الإعلامي الذي تواجد بعد سقوط مبارك اتسم بالحيوية لحد كبير فالإعلام المستقل كان يجرؤ على التعبير عن رأيه. لا يتعين على الحكام في الواقع فعل أي شيء لضمان حرية التعبير، كل ما عليهم هو التوقف عن قمعها.


عمر روبرت هاميلتون هو منتج أفلام مصري يكتب للعديد من الصحف المصرية والعالمية من بينهما صحيفة "غارديان" وهو أحد مؤسسي حركة "مُصِرّين" التي تضم نشطاء مصريين وتنتقد أعمال العنف في حق المواطنين.


المصدر: دويتشه فيله- حاورته: سيلا أونيكو

التعليقات


    منصورة سيتي

    لا يوجد تعليقات لهذا الملف، اكتب تعليقك الآن.



CAPATCHA